حملة هل صليت على النبي اليوم

حملة هل صليت على النبي اليوم
    في صراح بين  هاشتاج #هل_دعيت_على_الإخوان_اليوم ومع هاش تاج #هل_صليت_على_النبي_اليوم بعد مكانت في الايام اللي فاتت هجومًا من المسين بالإخوان المسلمين على  الداخلية، بعد انا قرره وزاره الاخليه بشن حمله للقضاء علي ملصقات #هل-صليت علي_النبي_اليوم بأعتبارها حمله تعو اللي الصراع الطائفي بين الاديان في مصر 
    وقال «black horse»: «أنا عن نفسي بدعي عليهم كل يوم، وكل ما بييجوا على بالي»، وأضاف «مهندس أيمن»: «بدعي عليهم من يوم تنحي مبارك لأني كنت عارفهم، ولم انخدع بهم لحظة».
    وطالبت ميادة نصري مستخدمو التواصل الاجتماعي بـ«دعم الهاشتاج»، مضيفة: «ادعم الهاشتاج يمكن يتشلوا، ولك اﻷجر، والثواب عند الله».
    في المقابل قال محمد سعيد، عضو جماعة الإخوان المسلمين، في صفحته على «فيس بوك»: «بما إن جملة (هل صليت على النبي؟) باتت جملة تثير الطائفية في الشوارع.. فمن الطبيعي أن الملصقات الدينية في المساجد تثير (الطائفية المذهبية)، عندما يغتصب الحكم أحفاد سلول وهرتزل والمعلم يعقوب».
    كان اللواء عبدالفتاح عثمان، مساعد وزير الداخلية لشؤون الإعلام، علق على انتشار الملصقات، قائلًا: «سيتم القضاء عليها فى وقت قريب».
    وقالت مصادر داخل الجماعة إن هناك اتصالات مع الشباب السلفي للمشاركة في حملة تعليق ملصقات تحمل نفس الشعار.
    وقال منتصر الزيات، محامى الجماعات الإسلامية، على صفحته بـ«فيس بوك»: «سنكتب الشعار رغم أنوف الكارهين له».